غدا المؤتمر الدولي الأول لقطاع شئون خدمة المجتمع بجامعة عين شمس بعنوان التعددية والتعايش السلمي فى مصر

غدا المؤتمر الدولي الأول لقطاع شئون خدمة المجتمع بجامعة عين شمس بعنوان التعددية والتعايش السلمي فى مصر

كتبت : سماح احمد

تقيم غدا جامعة عين شمس المؤتمر الدولى الأول لقطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بعنوان “التعددية والتعايش السلمي فى مصر”برعاية ا.د خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى و البحث العلمى و برئاسة ا.د عبد الوهاب عزت رئيس الجامعة وذلك فى تمام التاسعة والنصف بقاعة المؤتمرات الكبرى بجوار كلية الصيدلة وتستمر جلسات المؤتمر من 5:2 مايو الجارى.

واوضح ا.د نظمى عبد الحميد نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ان المؤتمر الأول للقطاع يأتي استشعاراً من جامعة عين شمس لدورها المحوري في خدمة قضايا المجتمع، خاصة في ظل ما تشهده مصر من إرهاب ومحاولات يائسة لإشعال الفتن بين طبقات نسيجها الوطني

واشارت ا.د. هبة شاهين المستشار الإعلامي للمؤتمر ،عضو الهيئة الوطنية للإعلام ان المؤتمر يناقش على مدار ثلاثة أيام من خلال جلساته المختلفة عدد من الموضوعات المتنوعة من بينها: “التسامح والتعايش السلمي في مصر المعاصرة، التعددية والتعايش السلمي وتأثيرهما على الثقافة والتعليم ، التعددية والتعايش السلمي والانعكاسات الأثرية، الاعلام وتحديات التعددية الثقافية”

وأوضح ا.د طارق منصور وكيل كلية الآداب و مقرر المؤتمر أن المؤتمر يأتى بمشارك 16 دولة هي:
“ألمانيا، بنجلاديش، الجزائر، العراق، السودان، ليبيا، لبنان، المجر، السويد،
الولايات المتحدة الأميريكية، فرنسا، تونس، اليونان، الأردن، مصر، السعودية”

كما يشارك في جلساته العلمية عدد كبير من الشخصيات المعروفة على الصعيد الدولي منها الأثري العالمي أ.د. زاهي حواس و البروفيسور روجر سكوت رئيس الجمعية الدولية لعلم البردي سابقاً و المحاضر بجامعة نيويورك و أ.د. هيثم الحاج رئيس الهيئة العامة للكتاب وأ.د. سعيد اللاوندي الكاتب والمحلل السياسي بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية وأ.د. ألبرشت فوس عميد معهد الشرق الأوسط بجامعة ماربورج بألمانيا وغيرهم.

وعن الجوانب التظيمية للمؤتمر أوضح أ.سمير عبد الناصر الأمين المساعد لشئون قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة والمشرف التنفيذي على تنظيم المؤتمر استمرار جلسات اليوم الأول على مدار اليوم حتى الخامسة مساءاً، بينما تستكمل أعمال المؤتمر وجلساته على مدار اليومين التاليين بقاعة المؤتمرات الرئيسية بالمركز الثقافي بالعباسية.