ليه الريس قال اصبروا معايا 6 شهور”هندالشريف

ليه الريس قال اصبروا معايا 6 شهور”هندالشريف”

الناس اللى مش مصدقة أن الدولار سعرة هينخفض امام الجنية المصرى
ويرتفع قيمة الجنية اقتصاديا وتجاريا ويقل معدل التضخم ويرتفع احتياطى البنك المركزى
وتقل عجز الموازنة العامة

بدون مقدمات وبأختصار شديد

1 – شهر مارس القادم بإذن الله سيتم ظهور أول انتاج من الغاز الطبيعى من الابار التى اكتشفتها شركة أيبان الايطاليه

معلومة كدة على الماشى – ايبان باعت 10 % من حصتها من الغاز المصرى الى انجلترا وباعت أيضا 10 % الى النرويج ( أظن كدة واضح !!! )

2 – شهر يونية القادم سيتم افتتاح ميناء شرق التفريعة
ويضم هذا المشروع الضخم العملاق ميناء لتصدير الغاز والبترول – وايضا ميناء لشحن السفن العملاقة وايضاء ميناء لصيانة وأنشاء السفن
وسيكون أكبر ميناء تجارى على مستوى الشرق الاوسط لما يتمتع به موقعة الاستراتيجى بالاضافى الى ميناء لتصدير الحاصلات الزراعية والمواد الغذائيه والتجارية
وستكون حجم التجارة بالميناء حسب تقدير خبراء اقتصاديين بـ 160 مليار دولار سنويا

3 – شهر يوليو القادم سيتم ظهور اول انتاج من أبار البترول التى تقع بالصحراء الغربية

معلومة على الماشى

صرح مدير شركة رويال داتش شل (بالإنجليزية: Royal Dutch Shell) المعروفة باسم شل، أن مصر ستصبح من اكبر الدول المصدرة للغاز الطبيعى والبترول قبيل عام 2020 – على ما أظن أن مدير هذه الشركة ليس أهبل ولا عبيط –

4 – شهر يونية القادم سيكون قد تم أستصلاح مليون ونصف فدان وقد ظهر انتاجهم بالكامل سيحدث عندنا اكتفاء زاتى للقمح ومعظم المحاصيل الزراعية وهناك فائض للتصدير
وهناك ايضا بعض المشاريع والمصانع التى يتم افتاتحها فى الشهور المقبلة

هنقول بقة اية الاستفادة التى ستعود على مصر من كل هذه المشاريع
أولا – انتاج الغاز سيوفر على الدولة العملة الصعبة الدولار – التى كانت تنفقها على شراء الغاز الطبيعى بالاضافة الى تصدير الغاز ودخول الدولة عملة صعبة اخرى
ثانيا – كل المشاريع الاخرى بما فيهم الميناء العملاق واستصلاح الاراضى ومزارع الاسماك ومنجم السكرى وجبل الجلالة
كل هذه المشاريع العملاقة ستزيد حجم التجارة اللداخلية الى اضعاف مضاعفة مما كانت علية الدولة فى الاعوام الماضية فى هذه الحالة سوف ترتفع قيمة الجنية المصرية
ويقل معدل التضخم ويزداد الاحتياطى النقدى للعملة الصعبة وينخفض سعر الدولار حين يكون العرض أكبر من الطلب
بالاضافة الى تحرير سعر الصرف
كل هذه البنود تم وضعها امام خبراء اقتصادييون وبعد دراسة مستوفية –
فقالوا مصر قادمة على نهضة اقتصادية غير مسبوقة !!!!

ويبدوا أننا جميعا لنا عيون نبصر بها ورأينا جميعا كل هذه المشاريع بأم أعيننا

أقسم بالله أنا شايف مصر عام 2018 حاجة تفرح وتبعث التفائول

2018 أقوى اقتصاد