أحـــــــــب محمـــــــــــــــــــــــــداً ( ج 1 )

أحـــــــــب محمـــــــــــــــــــــــــداً ( ج 1 )

********************************************************

قالت : كنت خارجة للتو من شبح موت مؤجل يدعى عشق لم يكتمل تكوينه

في رحم الغيب

فمات وهو لم يزل نضفة في رحم حلم كان حمله كاذب

كنت أموت في اليوم آلاف المرات مابين وحدة أصبح فيها فريسة لذكريات قاتمه

وبين عيون تنهشني وألسن تلوك فجيعتي وقلوب لاترحم ضعف الإنكسار فيا

كنت بلا عمل وبلا وجود كنت كائن منسي تماماً

حتى قادتني الصدفة وحدها عن طريق أحد أبناء عمومتي لأتقدم بطلب توظيف في أحد

المدارس الخاصه ولكن كان هناك قبلها فترة تدريب مدتها شهر بعدها يتم إجتياز اختبار

ليتبين مدى صلاحيتي كمعلمه

وهناك التقيته هو تماماً ماكنت أحلم به

جاءت تفاصيله على مقاس حلمي تماماً

كان النظر إلى عينيه يشبه الموت الجميل

يشبه كونشيرتو عصافير دوريه

يشبه قصيدةهي ابنة لحظة حب مابين بحر أزرق لانهائي وشمس حنونه

والبداية كانت مشاجره

يتبـــــــــــــــــــــــع

Lamiaa Edrees