تأثير العاهات الجسمية علي علاقتنا الاجتماعية

تأثير العاهات الجسمية علي علاقتنا الاجتماعية!
بقلم د.مي خفاجة … تعددت محاولات تفسير الاضطرابات والأمراض الاجتماعية من قبل العلماء وفي مختلف المجالات ذات العلاقة بالأمراض الاجتماعية ، فعلماء الأعصاب والوراعة يرجعون الأمراض الاجتماعية إلي اضطرابات عصبيبة تكوينة وراثية المصدر ،كما أن معظم الانحرافات الاجتماعية الصادرة ترجع إلي تأثير البيئة أكثر من الوراثة الحيوية وهناك من ربطها ببعض الصفات الجسمية الخلقية والعاهات الجسمية ، أما رجال الاقتصاد يرجعون الامراض الاجتماعية إلي مشكلات البطالة والفقر ، ولكن العديد من الآراء الآخري رأت أن الأمراض الاجتماعية تحدث نتيجة التغير الاجتماعي السريع والهجرة والطلاق وتعدد الزوجات والانهيار الأسري وانخفاض المستوي الاجتماعي والاقتصادي وانخفاض مستوي المعيشة .لذا علينا أن ننقي أنفسنا من الامراض الاجتماعية باستخدام نظرية الدفاع الاجتماعي لحل التدابير الوقائية اللازمة في اطار الأسرة والمدرسة والمؤسسات الاجتماعية المختلفة والاهتمام بوسائل رفع مستوي المعيشة ، ولتفادي الأمراض الاجتماعية علينا تربية أبنائنا تربية صالحة سليمة وفي بيئة ملائمة لتنشئتهم اجتماعياً ،توجيه الوالدين بخصوص عملية التنشئة والتطبيع الاجتماعي للأطفال ومعاملة المراهقين ، امداد الفرد بعدد متنوع من الخبرات وأوجه النشاط البناء حيث تستطيع تحقيق النجاح وتجنب الفشل .