في بلادي الشمس حزينة

بقلمي شيرين حسين

في بلادي الشمس حزينة
والقمر يعلن حداده
في بلادي يغتال الياسمين الدمشقي
يموت الصغير قبل الكبير
على من أحزن
على الوطن الذي فقد معالمه
على الدماء الطاهرة التي أصبحت سيل جارف
أم على الدموع المنسكبة من أم ثكلى
على طائر الحرية المقصوص جناحيه
على رائحة الموت المشبعة في اغتيالات عديدة
على من أحزن..على من أحزن..على من أحزن
في بلادي حتى الهواء كرصاص بندقية