. ومتابعة قضيه الحاجه سعديه 75عام المتهمه ظلما بحيازه مخدرات بالسعوديه

. ومتابعة قضيه الحاجه سعديه 75عام المتهمه ظلما بحيازه مخدرات بالسعوديه
… وهبه صلاح

مصادر أمنية تكشف تفاصيل خداع «الحاجة سعدية».. وآخر تطورات القضية ..ألقت مباحث الدقهلية، القبض على شقيقة المتهم بالنصب على الحاجة سعدية عبدالسلام، ٧٥ سنة، بعمرة مجانية، وتم القبض عليها بالسعودية بشنطة بها مواد مخدرة واعترفا بأنهما وراء منح السيدة المسنة عمرة مجانية.

وكشفت مصادر أمنية أن تحريات المباحث أكدت تورط كل من عبدالله محمد عبدالله المنزلاوي وشقيقته الحارية وزوجها محمد فايق من قرية درين في بالتغرير بجارتهم السيدة المسنة سعدية عبدالسلام، ٧٥ سنة، حيث استغلوا بساطتها، وعدم إلمامها بالقراءة والكتابة وأوهموها بالحصول على عمرة مجانية من رجل أعمال سعوى والذى تبرع بها على روح والدته، ثم استغلوا السيدة في نقل مواد مخدرة دون علمها مما تسبب في القبض عليها بالسعودية، وجار احتجازها والتحقيق معها بمعرفة السلطات السعودية وعقب القبض على الحجة سعدية فر المتهمين هاربين من القرية.

وأكدت المصادر أنه تم إحالة محضر الشرطة والتحريات للنيابة العامة والتى قررت سرعة ضبط وإحضار المتهمين الثلاثة، وتمكنت المباحث من القبض على المتهمين الثانى والثالث وهما الجارية محمد عبدالله المنزلاوى وزوجها محمد فايق، وتم احالتهما للنيابة للتحقيق.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة تحت إشراف المستشار أيمن عبدالهادى المحامى العام الأول لنيابات جنوب الدقهلية أن المتهمين الثلاثة قاموا من خلال المتهم الأول بمنح ١٠ عمرات مجانية لعدد ١٠ سيدات، وأنه تم استخرج تاشيرة السفر لإثنين من قرية درين هما الحجة سعدية عبدالسلام وفوزية محمد عبدالقادر إبراهيم وسافرت الأولى برحلة ٢٠ مارس، والثانية برحلة ٧ إبريل.

واعترفت المتهمة الثانية الجارية محمد عبدالله بأن شقيقها استغل معرفتها هي وزوجها بالسيدتين وأسرتهما بحكم وجودهما معهم بنفس القرية وعرض عليهما منحهن تأشيرات عمرة مجانية، وأنه هو الذي أنهى كافة التأشيرات ولم يكلف السيدات أي أموال، وأنه عندما حضر لاصطحاب الحاجة فوزية كان بحوزته شنطة ثم علمت أنه أعطاها لها عقب وصولهم المطار ولكنها نفت علمها بوجود مخدرات بالشنطة.

وقالت: «أنا معرفش الشنطة كانت فيها إيه أنا شفت الشنطة بس ولما سألته فيها إيه قال في حاجات للرجل السعودى اللى اتبرع بالتأشيرات»، وهى نفس الأقوال التي أدلى بها زوجها، وتكثف مباحث الدقهلية جهودها للقبض على المتهم، وعلى الصعيد نفسه أكدت هدى محمد موسى نجلة الحاجة فوزية أن محامين متطوعين بالسعودية اتصلوا بها وأعلنوا متابعتهم لقضية والدتها، وأنها علمت أنه تم القبض على ٣ أشخاص بالسعودية تشك السلطات هناك تورطهم في الواقعة.

وفي اتصال بأحد المحاميين السعوديين ومنسقين إعفاء جمركي
قالو انه المخرج الوحيد والأمن لها
هي سرعه إرسال فيديوهات تفريغ كاميرات مطار القاهره التي تثبت صحه تسليمها الحقيبه من المتهم الرئيسي عبدالله
المنزلاوي
وإرسال فيديوهات وتسجيلات وتحديات النيابه المصريه
ومكاتب السياحه وكل ما تعلق بالقضية
وبدون هذا حسن النيه لن يعفيها من المسؤليه…
نسأل الله فرجا قريبا لها
..