الإنسانية.. في بلاد الغرب

الإنسانية.. في بلاد الغرب

كتب/أحمد حمزة

فقد ساقاه في حادث، فلم تتركه أو تتخلا عنه بل حملته على ظهرها مفتخرة بحبها واختيارها له، هذا ما يحرم منه ملايين في بلداننا تحت اسم زواج تقليدي!