العلاقة بين علم النفس التربوي والتربية الخاصة

كتب د.مي خفاجة …يرتبط علم النفس التربوي بعلاقات تبادلية مع مجال التربية الخاصة (ذوي الاحتياجات الخاصة) ، فيهتم ميدان التربية الخاصة بالأفراد الذين يختلفون عن الأفراد العاديين في المجتمع سواء كانوا موهوبين أو معوقين ، ويمكن تعريفها (هي كل البرامج التربوية المتخصصة التي تتناسب مع ذوي الاحتياجات الخاصة وتقديم كافة البرامج التربوية إلي فئات الأطفال غير العاديين (مثل الموهبة ، الاعاقة العقلية ،الاعاقة السمعية ، الاعاقة البصرية ، صعوبات التعلم ، الاعاقة الجسمية والصحية)) ، وذلك من أجل مساعدتهم علي تحقيق ذواتهم وتنمية قدراتهم إلي أقصي حد ممكن ومساعدتهم علي التكيف في المجتمع الذي ينتمون إليه . يفيد علم النفس التربوي ميدان التربية الخاصة في : (وضع وتحديد الأهداف الخاصة ببرامج التربية الخاصة سواء كانت تربوية أو تعليمية أو تدريبية أو علاجية ، تحديد الوسائل التعليمية الخاصة بتدريب وتعليم ذوي الاحتياجات الخاصة ، اقتراح طرق خاصة لتدريب وتدريس الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ، تحديد الفروق الفردية بين المتعلمين وتحديد الاحتياجات الفردية لكل فرد علي حدي ، المساهمة في وضع أطر دمج ذوي الاحتياجات الخاصة في المؤسسات التربوية ، وضع برامج تعليمية خاصة بالأطفال الموهوبين ، وضع برامج خاصة للأطفال الذين يعانون من صعوبات أو بطء التعلم ).