اوجاع الروح

اوجاع الروح

بقلم /احمد حمزة

حياتنا بين الواقع والاحلام واقع نعيشه واحلام نتمني تحقيقها ثم أن كُل شئ في الحياةِ يَمُر .. السعَادة تَمُر .. الأحزَان تَمُر والناسُ أيضاً تَمُر .. منهم من يزرع زهراً بالفؤاد .. ومنهم من يقطف حتى زَهـر العُمر ..
ومنا من يظل عَالقاً على أعتاب الحياة .. لا يمضي ولا يعود
لا يدرك أن العمر كحبات الرمال من بين أصابع الأيام يمر .. يقف وعيناه تفيض من الدمع على عمرٍ مضى .. وقلب نداه
ما لب الندا .. ومحبة بالفؤاد ضاعت كما العمر سدى ..
لا يدرك أن ما مضى قد مضى ليفسح طريقاً لما هو أت ..
وأن هناك جبراً بعد كل شتات .. وأن هَودجاً لربيع قادم ..
مهما طال الخريف وتعاقبت الساعات ..

اوجاع الـروح