كيف نحافظ على صحة اطفال المستقبل

كيف نحافظ على صحة اطفال المستقبل
كتب – رضا الششتاوى
يهتم العالم أكثر من ذى قبل بالبيئة
الصحية التى يعيش فيها الاطفال
والبيئة المحيطة به وبعد ان ثبتت
الابحاث العلمية ان الطفل هو اكثر
المعرضين لمشاكل البيئة وتلوثها
سؤاء كانت هذة المشاكل مشاكل
غذاء او هواء او سلوكيات
من المحطين به واصبح تقدم المساعده
لاطفالها من خدمات صحية
ونفسية وتعليمية وما تهيئة لهم من
ظروف بيئية نظيفة بعيدة عن مسببات
الامراض والحوادث التى تعوق نموهم
بأعتبارهم المدخر البيئى للمستقبل
فمن الواجب علينا الاهتمام بالبيئة
الداخلية وتوفير الامان الصحى لاطفالنا
فى البيوت والمدارس والجامعات
والنوادى والشوارع وغيرها ومن هذا
المنطلق يجب علينا العمل على مناقشة
القضايا التى تمثل التلوث البيئى
الذى يتعرض له الطفل وتأثيرة المباشر
على صحتة خاصة فى الاماكن
الداخلية التى يقضى فيها الطفل معظم
وقته مثل مكونات البيئة التى تشكل
حلقات متصلة وتؤثر بالايجاب أو السلب
على الصحة العامة للوليد القادم لهذا المجتمع