كيف نعالج الصداع التوتري(النفسي)

 

كتب د.مي خفاجة

… إن الصداع التوتري (النفسي) :هو صداع نفسي المنشأ ، وينتج عن الإنقباض الطويل للعضلات في الكتفين أو الوجه أو فروة الرأس مما يسبب ضغط علي الأوعية الدموية وتدفق الدم . وأعراض الصداع التوتري (النفسي):تتمثل في (التقلص المستمر في عضلات الرأس والرقبة والجبهة ، شكوي المريض من الآم مستمرة وغير محددة بالرأس ، الألم في الجهة الخلفية للرقبة أو علي قمة الرأس ، يشعر المريض بضغط الجمجمة وكأنه قبعة ثقيلة علي الرأس ، مشاعر الاكتئاب والقلق والخوف والتوتر ،يأتي في أواخر النهار ويشتد في الليل) .فالعديد من الشخصيات أو الطلاب المتعلمين الذين يشعرون بالصداع النفسي أو التوتري هي النمط (A) في الشخصية ذات المميزات متمثلة في ? السرعة ، نفاذ الصبر ، الطموح ، المثابرة ، العدوانية ، التوتر ، الانفعال ، الاستغراق في العمل ) .فذلك نتيجة الضغوط التي يتعرض لها الفرد المتعلم من حيث :(المنافسة ، السرعة ، ضغط الوقت ، ضغوط الحياة ، شدة الدافع ، النشاط العام) . والطرق الإيجابية لعلاج المشكلة تتمثل في ? الإيمان بالله وقدرته ، الثقة في النفس ، تقسيم المهام الكبيرة إلي عدة مهام صغيرة ، التربية الدينية السليمة ، الحرية في التفكير والتعبير عن الآراء بطريقة صحيحة ، تنظيم الوقت وإدارته ووضع الخطط الزمنية القصيرة وطويلة المدي ، تحديد الأهداف والاصرار علي الرغبة في تحقيقها ).