الحنين القاتل

الحنين القاتل

بقلم / عزة بخيت

الحنين قاتل ….والكبرياء مقاتل وبينهما انا حائرة….أصارع أقاتل
رحيلك أشعل الثورة ……بداخلى
ثار الحنين ..نادت المشاعر …..وعزم الكبرياء على عدم الانحناء
واحتدم القتال
كل هذا فى ……صمتا عذابه قاتل
. وأصبحت أتظاهر تارة بسخرية من قدرى… وسخرية قدرى منى تارة
أتناسى و أبتسم ابتسامة كاذبه
ابتسامة المنتصر… المقاتل
وفى الحقيقة أنا المهزومة الاسيرة
وجريحة القلب . ………..والخاطر
فى هدؤ شديد…….. وألم كبير واتذكرك كم كنت لى قريب حبيب اصبحت …. غريب……….غريم
ومن يجب على أن أقاتل….!!
خواطر
عزة عبد المنعم بخيت