بقلم عادل عبد الغنى عبد الحميد احبك انتى

بقلم عادل عبد الغنى عبد الحميد
احبك انتى

هل تعلمين اننى اموت الف مرة
حين يسقم جسدك معلنا وجعك
يا ليتنى عقار شفاء بقلب الزهرة
حتى يعانق وريدك قاتلا سقمك
كم تمنيت ان تكون نهايتى مره
لترتوى رحيق العنفوان فى كمدك
سلمت طلاسم اوجاعك مولاتى
رجاء لا تتالمى كى لا اموت قبلك
فان صرختى مرة فداك حياتى
بالله عليك انى لن احتمل المك
اطلقى سهام وجعك الى صدرى
ودعينى اتوجع منفردا فداء جسدك
يا كل نواميس الهوى اقبلى
صبرا حبيبى ابدا لن تكن وحدك
معى من الملاحم الف فانظرى
الى مقلتى تجدين مكتوبا عهدك
باننى ابيك وامك واعلمى
فى حبى لقلبك اكون لك ولدك
هل تعلمين انى احبك صدقا
واننى كذبت حين قولت لا احبك
وحمد لله انى كذبت حقا
حتى اعود ذليلا خادما فى يدك
واتوضىء من عينيك طهرا
لاكون حروف الورد فى. وردك
رويدا رويده احبك عشقا
فدعينى بقصرك العاجى من خدمك
اغسل انامل قدميك دهرا
واداعب وجنتيك بزهور خدك
لو وضعو ملك هارون امامى
لزهدت الملك وطلبت ربيع مهدك
اه على اه من قلبا يعبدك
ويحج الى عينيك طالبا وعدك
لولاك انت ما احببت حياتى
فكونى حياتى فلا حياه بعدك
تمت
بقلم عادل عبد الغنى عبد الحميد