سلام لأمي

سلام لأمي
التي تخبز النهار
في ضحكتها
وتوزع خبرها
على الفقراء والعشاق والمحرومين من الفرح
وتعدني بخبزها
عندما تشرق الشمس
تقول لي :
وهي توزع ضحكتها
على المحتاجين للفرح
ماعداي
غدا سيأتيكي الفرح
أسألها متى يا أمي
فتسبقني ضحكتها
وتهمس في أذني غدا
في الصباح الباكر
أسألها :
متى هذا الصباح
يا أمي ؟؟
فمازلت انتظره
ولكنه لا يأتي
لمياء الإدريسي