عهد جديد

بقلم عادل عبدالغني عبد الحميد
عهد جديد
تفتحت زهور الحب سيدتى
شفاء و دواء وعطور الياسمين
سكنت شمال الصدر فاتنتى
فانتفض الوريد باقصى اليمين
ترنحت طلال العزم ناصيتى
نحرت قصور الحزن بالسكين
تفاعلت بموج البحر ملهمتى
زاد هياج البحر يطلب التسكين
قصدت ملوك العشق عاصمتى
بين مقلتيها قد طلبت التوطين
تغيرت تقاليد الحب بيديها
وبدء عهدا جديد وردا باليقين
حطمت كل الأساطير حاكمتى
فرغت عواصم الحب من المغرمين
استكملت زهور العشق ميلادها
بوثيقة العهد جاءت تطلب التمكين
فصارت حاكمه بلا جيش يحميها
ولما الجيش وقد اختفى المتمردين
لغزا هى اخاف أن اكتشفه
وانا فى الألغاز لا احسن التخمين
فأنا غريب الدار قلبى
وأمام عينيها لا اتقن التحصين
فأنا شياب الدهر حبى
وفى نهرها لم ابدء التكوين
اه منك يا حب نبضى
تلعثمت كلماتى مغلول اليدين
شرب المر من صبرى
وشربت بالهوى كؤوس العارفين
يا أطباء القلوب سقمى
كل دواء العمر لا يكفى السنين
كل علوم الطب عندى
وشقيت بحبى وبقلبى التدوين
بين عينيها قوافل زهرى
وفى اناملها انتظر التدشين
لابدء سطور التاريخ اشعارى
ويبدء عزف الهوى بالعازفين
فترك الجميع وطن مولده
وتوطن اظافرها مثل النازحين
تغيرت معزوفة الجمال مجددا
هى على الجمال تملك القوانين
فصاغت نواميس الحب بعهدها
وانتهى عصر العاشقين منتظرين
أن يصدر غرير الزهر حكمه
بأن ملهمتى هى آخر الحاكمين
تمت
بقلم عادل عبد الغنى عبد الحميد