كيف تختار شريك حياتك

 

بقلم / دكتورة سامية الحريري

كيف تختار شريك حياتك
قد يدفع الشعور بالوحدة، والخوف من مرور قطار العمر للتسرع فى الزواج واختيار الشريك الغير مناسب لذا ينبغي على الفرد أن يرضى بالواقع الذي يعيشه، وأن لا يُشعر نفسه بالنقص.
وعليه ان يأخذ وقت كافٍ قبل اختيار شريك الحياة، لتقييم احتياجاته العاطفية، والانسانية والجسدية والنفسية فهو يحتاج إلى شريك يوازن نقاط القوة والضعف لديه ويشعره بالتكامل والتشبع، ويلبي كل هذه الاحتياجات.
فالاحتياجات العاطفيه تتمثل فى شعور متدفق داخلى تجاه الشريك بالاستأناس لوجوده وحب سماعه ولمسه ايضا
والاحتياجات الانسانيه هو ان تتفق مع الشريك انسانيا فى مساعدة الغير ومساندتهم والرحمة بهم
اما الاحتياج الجسدى فهو ليس اطفاء الغريزة الجسدية وحسب ولكن هو اعترافك بجسد الشريك وعشقك لكل تفاصيله والرغبة فيه.
والاتفاق النفسى هو انك تشعر بحالة من التوازن والانسجام حبنما تكون معه.
كما يشار ايضا إلى ضرورة التعرّف على عادات الشريك، الروتينية اليومية، لمعرفة مدى إمكانية تحملها على المدى الطويل،ودراسه هل يمكن تحملها ام لا ولا تمنى نفسك انك ستعتاد على تحمل عادة تكرهها فيه قد ياتى عليك الوقت الذى ترى فيه نفسك لم يعد لديك القدرة على التحمل اكثر من ذلك .
عليك ايضا معرفة كيف تربى الشريك ،ماهى نشأته وبيئته والتأكد ايضا من تحلّي الشريك بخصال عامة ومهمةٍ، كالصدق والامانة والوفاء بالوعد
وقبل اتخاذ قرار الزواج يجب الشعور بالانجذاب النفسي، بين الشخصين، والاتّفاق بنسبة كبيرة في الفكر والمستوى الثقافى والطباع، وكذلك في أهداف الحياة،كذلك يجب ان يكون هناك تكافؤ اجتماعي، وتعليمي، ومن الضرورى ايضا ، توافر الظروف المادية الجيّدة لإتمام مراسم الزواج.
قديختار البعض شريكه على احد هذه المقاييس فقط ويغفل اغلبها فيجد نفسه بعد فترة بسيطه يطالب بالانفصال او اذا كان هناك اطفالا فيستمر فى زواجه خشيه من تشتيت الاطفال فيستمروا فى حياه جافة مليئه بالالم والوحدة الا انهم امام المجتمع متزوجون .

قد نجد بعض الشباب ..يكتفى باختيار فتاه يتفق معها اخلاقييا ويغفل سائر الاحتياجات العاطفية والجسدية وقد يكون بداخله تمنى لفتاه بمواصفات جسديه وروحيه معينه الا انه يظن بداخله ان الجميله ستكون مطمعا للرجال فيكتفى بهذه الفتاه الخلوقه فيجد نفسه ايضا بعد الزواج معذبا تعيسا لان باقى النواحى الضرورية لم تتشبع بعد .
وكذلك الفتاه قد تختار شابا له القدرة الماديه على اعباء الزواج الا انه لا يملك المقومات الاخرى التى تحبها وحالات كثيرة غير هذه الحالات تمثل اختيارات فاشلة تتسبب فى فشل الحياة ومن ثم تنتهى بالطلاق.
اذا عنصر مهم جدا ان تعرف من انت اولا ثم ماذا تريد ؟
ليس هناك صفات ثابته لاختيار شريك الحياة ولكن ماهى الصفات التى تحبها فيه وتحتاج اليها لأن مايسعدك قد يتعس غيرك فتحديد ماذ ا اريد يمثل اهميه كبيره فى نجاح المشاركة فيما بعد.
اذا اسعى ولا تتعجل وابحث جيدا علك تجد ضالتك و مبتغاك وقد يكرمك الله بنصفك الثانى الذى يلتصق بك مدى الحياه لتعيشا حياة كريمة تتبادلان خلالها المحبة والعطاء .