( وغابت أسفار النهار )

( وغابت أسفار النهار )
**********************

عذرا ياحبيب العمر هذا رحيلى والفرار
سابقـــى وحيـدة بلا حب وهذا أخر القرار

أفلت شمس الـــحب عن حدود موطنى
فلن تعــــود ابدا وتسكــــن الوطن والديار

فﻻ تعيد عهد الخداع من جديد بين الأحشاء
وترانى امــوت الف مـرة بهواك اسابق اﻹحتضار

أبتليت بالـــهوى منذ رأيت عيناك
فكيف لـــى من الـــــحب أن أعيــد اﻹختيار

يارفيقى ضاعت سنوات العمرالجميل
فكلمـــا زاد الشـــوق اليك يجافينى النهار

جرحك فـاق اﻻحتمال وغردت آﻻم
ومهجتـــى وفؤادى وعشقــى غاب عن المسار

مات الـقلب فى حبك دهور وأعوام
فكيف لـــى بأن اصون العهد وأتفادى المرار

مضـــى الليل ساعات وحيد بلا لقاء
وإنتظـــــارك رحيل فجـــر هزيمة بعد إنتصار

مسافات على ذات الطريق تمزقنى
فتحملـــت خطــى الــوهم بلا شــــرط أو إيثار

غريب أيها الليل ونجومك العتماء
تأتى بكــــل اﻷحــزان لــــتحرق أكفان الصغار

جئت اليك نازفـــة الدموع وكأننى
طــــيور جــارحه سكنت بالــــحب أعالى المغار

ﻻتلومنى إن رحلت عن عينيك متمردة
فأنــــا شعــب متمـــرد يسكــــن كافة الثوار

أﻻزم الطريق الى مدينة السلام
لكـــى أحتـــوى بنور الـــــحب وثورة اﻷحرار

أين أنت من ذاك الفؤاد واﻷوطان
حـــب تنـــادى بإسمــك بكل شــــوق وإختمـار

ستقـــيم فى معبدك كل ليلة وتنادى
نداء حجيــــج بالـــصحراء يطلــب للذنب إغتفار

فبكى الوجد من لـوعتى مع القمر
أكتب رحيلــــى وفــراق سنـــــواتى بكل مرار

حنين الحب من الغرام مات فى مهده
أســـفا سيدى لـــــــن يقبل منك الـيوم إعتذار

حان وقت العرض اﻷخيرلقصة الفراق
فارحـــل ياحب الـــيوم موعـــدنا بنزول الستار

—————————————
كلمات/يارا محمد.