عوامل حل أزمة الكهرباء بمصر تدبير موار مالية للشركة المصرية لنقل الكهرباء

عوامل حل أزمة الكهرباء بمصر
تدبير موار مالية للشركة المصرية لنقل الكهرباء
كتب. : درى موسى
مما لاشك فيه أن أزمة أنقطاع الكهرباء قد انتهت نهائيا.
وتحقق فائض يتم تصديره للخارج بفضل السياسة الناجحة للقيادة السياسية والقيادات الواعية التى تم اختيارها بعناية لقطاع الكهرباء والطاقة المتجددة.
فاشاد المهندس / جمال عبد الرحيم رئيس الشركة المصرية لنقل الكهرباء بالمجهود المضنية للقطاع المالى بالشركة التى أدت الى تدبير موارد مالية ساهمت بشكل مباشر فى بناء محطات جديدة أنهت أزمة الكهرباء وحققت فائض كبير بمصر .
فافاد المحاسب / محمد حسين السيسى العضو المتفرغ للشئون المالية والإدارية بالشركة .
ان الشركة قد نجحت فى الحصول على قروض محلية واجنبية بأسعار تنافسية مدة سدادها ١٥ عاما
مما يتيح للشركة القدرة على السداد .
وبدأ الانتظام فى سداد بعض القروض التى حل موعد سدادها بانتظام.
وذكر المحاسب / محمد العضو المتفرغ ان عمالة الشركة يتم تأهيلها طبقا للاحتياجات الفعلية .
وأوضح المهندس / جمال عبد الرحيم ان الشركة بها حوالى 30 الف موظف تم تقيم هذا العدد وتاهيله وتسكينه على الوظائف المطلوبه طبقا
لسياسة الشركة حيث ان القوى البشرية هى مصدر تحقيق النجاح لأى شركة وبفضل جهودهم تحقق الإنجاز .