تجديد الخطاب الديني كتب محمدعارف

تجديد الخطاب الديني كتب محمدعارف

تبدأ مديرية أوقاف الإسماعيلية بداية من عام 2017 بداية حقيقية ل( تنشيط الدعوة ) وفق دراسة تنفيذية حقيقية لتجديد الخطاب الإسلامي والفكر الديني ، حيث تبدأ المديرية تجديد الخطاب والفكر الديني ، بدورات وندوات تثقيفية ، للدعاة والأئمة على مستوى جميع إدارات المديرية ، وفق رؤية عصرية وأساليب علمية وتثقيفية متخصصة وحديثة .
وفي تصريح للشيخ / حسن مصطفى معاون وكيل الوزارة لشئون الدعوة ، أكد فيه أنه وفقا لتعليمات وتوجيهات فضيلة الشيخ / مجدي بدران وكيل وزارة أوقاف الإسماعيلية ، فإن المديرية ستقوم بإذن الله تعالى بعمل سلسلة من الندوات التثقيفية للأئمة والدعاة ـ وخاصة الأئمة المتميزين ـ على مدار العام ، وذلك بمقر مديرية أوقاف الإسماعيلية ، على أن تعقد ندوة على الأقل شهريا ، وجميع هذه الندوات حول موضوعات مهمة جدا ، وعصرية تساعد على زيادة الجانب التثقيفي للسادة الأئمة والدعاة ، وتهدف لبيان وتوضيح منهج الإسلام القائم على الوسطية والاعتدال والسماحة والرحمة ونبذ العنف والتطرف الفكري ، وتعمل على مواجهة المتشددين والتكفيريين ، فكريا وبالأدلة من القرآن والسنة والآثار الصحيحة .
وأكد فضيلة الشيخ / مجدي بدران بأن الخطوات التنفيذية لتنشيط الدعوة وتجديد الخطاب والفكر الديني ، ستبدأ ب ( دورة تثقيفية ) للأئمة والدعاة بعنوان ” أهمية تجديد الخطاب والفكر الديني ، وكيفيته ، وأثره على تنشيط الدعوة ” . وسيقوم بتدريس المحاضرات في هذه الدورة نخبة من العلماء والشيوخ بوزارة الأوقاف المصرية ، وستقوم المديرية في نهاية الدورة بتسليم شهادات تقدير للدارسين .