كوبر منتخب المغرب شرس

قبل ساعات من مباراة مصر والمغرب المُقرر لها التاسعة من مساء اليوم الأحد، فى دور الثمانية لبطولة الأمم الأفريقية المُقامة حالياً بالجابون رفع الأرجنتينى هيكتور كوبر المدير الفنى للمنتخب المصرى والفرنسى هيرفى رينارد المدير الفنى لمنتخب المغرب شعار التنويم

لجأ كوبر ورينارد إلى سياسة “التنويم المغناطيسى” فقد راح كلاهما يُطلق تصريحات أشاد خلالها بالآخر، وكأن كل مدرب حاول “تنويم” الأخر قبل مواجهة الليلة التى سيلعب خلالها الفائز مع بوركينا فاسو فى نصف نهائى البطولة وستكون خطورة كبيرة على تحقيق اللقب الأفريقى.

كوبر قال إن مباراة المغرب الليلة من أصعب المباريات على الفراعنة فى مشوار الحصول على لقب البطولة، موضحاً أن منتخب المغرب قوى وشرس ومنظم ويعرف مطلباته من كل مباراة.

وتابع المدير الفنى للفراعنة: رغم أن كل المنتخبات فى البطولة تمتاز بقوتها ولا يوجد فارق كبير بين المنتخبات المشاركة إلا أن منتخب المغرب أحد الفرق المرشحة للقب، وأنه يتميز بدفاعات قوية وصعب اختراقها.

وعلى درب كوبر وفى إطار خطة “التنويم” قال رينارد إن مواجهة مصر ستكون صعبة للغاية، موضحاً أن الفراعنة منتخب كبير ودائماً ما يتسلّح بخبرات لاعبيه وقدراتهم الفنية ومن قبله التاريخ الرائع للفراعنة فى الكان.

وتابع رينارد: منتخب مصر قوى للغاية وله سمعة كبيرة ورائدة أفريقيا وجاء إلى الجابون للعودة إلى الساحة الأفريقية من بعيد”، وأكد مدرب الأسود المغربية أن منتخب مصر لا يلعب فقط فى أمم أفريقيا من أجل المشاركة وإنما من أجل حصد اللقب.